حفل إفطار أقيم لتكريم اسر شهداء 25 يناير
 

·       محافظ الجيزة يرفض المنصة وتمسك بالجلوس بين أسر الشهداء قائلاً : هؤلاء أهله ويجلس معهم بإعتباره مواطناً وليس محافظاً .

·       الدكتور على عبد الرحمن يعلن تشكيل لجنة لتلقى طلبات أسر الشهداء من أبناء الجيزة ويؤكد : المحافظة " وسيط آمين " بينهم والمجلس العسكرى ومجلس الوزراء .

 وسط جو أقل ما يوصف بأنه أبوى وأسرى أعلن الدكتور على عبد الرحمن محافظ الجيزة تشكيل لجنة من مسئولى المحافظة تتلقى كافة الطلبات من أسر شهداء ثورة 25 يناير على أن يتم إعداد هذه الطلبات وفحصها ورفعها لكل من المجلس الأعلى للقوات المسلحة والدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء ورئيس صندوق رعاية أسر شهداء ثورة 25 يناير ومن المقرر أن تبدأ اللجنة أعمالها إعتباراً من اليوم الأحد .

وقال المحافظ أن المحافظة ستقوم بدور " الوسيط الأمين " بين أسر شهداء الثورة ومجلس الوزراء والمجلس الأعلى للقوات المسلحة ليس فقط فى تلقى الطلبات ورفعها لهذه الجهات وإنما المتابعة الدائمة لها وتنفيذ أية تكليفات فى هذا الشأن لصالح أسر الشهداء .

جاء ذلك خلال اللقاء المفتوح الذى عقده المحافظ مع أسر الشهداء من أبناء محافظة الجيزة خلال حفل الإفطار الجماعى لأسر الشهداء والذى إستضافته المحافظة أول أمس وحضره 90 من أسر الشهداء .

وقد تمسك المحافظ بالجلوس بين أسر الشهداء رافضاً الجلوس على المنصة قائلاً : أن هؤلاء المواطنين من أسر الشهداء هم أهله وأنه يجلس بينهم ليس بصفته محافظاً وإنما بإعتباره مواطناً من أبناء الجيزة " أولاً وأخيراً " وهو الموقف الذى لقى إرتياحاً كبيراً من المشاركين من أسر الشهداء .

وقال المحافظ أنه كان حريصاً على التواجد فى مكان التكريم قبل موعد الإفطار بفترة كافية حتى يكون فى إستقبال أسر الشهداء وإعطائهم فرصة لطرح مشاكلهم .

أضاف أن المحافظة ستنظم لقاءات دورية لأسر شهداء الثورة للإستماع إلى مطالبهم ورؤيتهم فى الخدمات التى يحصلون عليها ولن يقتصر التعاون على اللقاءات فى المناسبات فقط مؤكداً أن هذه الأسر فقدت أعز ما تملك من أجل المواطن ويكفى أنهم قاموا بتغيير مجرى تاريخ مصر الحديثة وأن الكثير من دول العالم يدرس هذه التجربة أو المعجزة المصرية .

وقال اللواء محمد الشيخ السكرتير العام لمحافظة الجيزة أن المحافظة خصصت 4 أتوبيسات لنقل أسر الشهداء من المنيب والكيت كات وشارع السودان إلى مكان الإفطار وعودتهم إلى منازلهم .

أضاف أن معظم طلبات أسر الشهداء تتركز فى الحاجة إلى وحدات سكنية وأكشاك والمزيد من فرص العمل والرغبة فى إيجاد فرص لزيارة بيت الله الحرام سواء بعمرة أو حجة وأنه تم تجميع كافة هذه الطلبات لدراستها وأن الأولوية ستكون لأسر شهداء الثورة .

وقد طلب أحد المواطنين من المحافظ مساعدته فى نقل أبنائه من أحد المدارس إلى مدرسة أخرى قريبة من سكنه وقد وعده المحافظ بالإستجابة لطلبه .

المصدر : إدارة العلاقات العامة قسم الإعلام – محافظة الجيزة

تاريخ النشر : 13 اغسطس 2011

 

Copyright©Giza portal- www.giza.gov.eg