نقل تمثال رمسيس الثانى لبهو المتحف المصرى الكبير
 

شهد اللواء محمد كمال الدالى محافظ الجيزة احتفاليه وزارة الاثار لنقل تمثال رمسيس الثانى من مقره الحالى بالمتحف المصرى الكبير إلى مقره الدائم ببهو المتحف ليكون أول قطعه أثريه يتم نقلها للمتحف .

حضر الاحتفاليه عدد كبير من الوزراء والمحافظين الحاليين والسابقين والسفراء الاجانب والمراسلين من كل دول العالم وهيئه المعونه اليابانيه (الجايكا).

وأكد المحافظ على أهميه الحدث الذى ينقل الصورة الحضارية للدولة المصرية على مدار التاريخ خاصة مع اقتراب افتتاح المرحلة الاولى من المتحف المصرى الكبير نهاية هذا العام مشيراً أن المتحف يمثل شاهداً على تاريخ الشعب المصرى العظيم وحاضره ومستقبله باعتباره اكبر متحف أثرى على مستوى العالم.

الجدير بالذكر أن تمثال رمسيس الثانى من اهم اكتشافات العصر الحديث وقد تم العثور عليه فى قرية ميت رهينه بالبدرشين عام 1888 وتزامناً مع ثورة يوليو 1952 تم نقل التمثال من ميت رهينه إلى قلب العاصمه بميدان باب الحديد(رمسيس) عام 1954 ثم تم نقله عام 2006 من ميدان باب الحديد إلى مدخل المتحف المصرى الكبير فى احتفاليه عالميه.

مصدر البيان : ادارة العلاقات العامة قسم الاعلام _ محافظة الجيزة

تاريخ النشر :  25 يناير 2018

 
 

Copyright©Giza portal- www.giza.gov.eg